The Amman Citadel

The Amman Citadel is one of the city's most significant historical sites. The L-shaped site covers an area of 11.6 hectares. It is located on a hill that overlooks Amman’s downtown area, along King Ali bin al-Hussein Street. It is a very rich archaeological site that includes monuments such as the second-century Temple of Hercules and the eighth-century Umayyad Palace. The site also includes an archaeological museum that was established during the 1950s.

Since the Amman Citadel is located within Amman’s older and denser districts, it significantly stands out as the only large-scale open space in the area. Besides being an important tourist attraction, the open space also is a place for leisure and relaxation. In addition, it currently hosts public and private events and festivals as well as musical concerts. These activities, however, have come under criticism as they can inflict harm on the site's historical remains and are a source of disturbance for local residents because of the high levels of noise and traffic they generate.

Additional information on the Amman Citadel may be found at http://bit.ly/1k1mSNY, http://bit.ly/1WMEpHG, http://bit.ly/1hqh6DL, http://bit.ly/1VEtHk3.

جبل القلعة

يعتبر جبل القلعة من أهم المواقع التاريخية في مدينة عمّان. ويغطي الموقع (الذي يأخذ شكل L) مساحة 11.6 هكتاراً، ويقع على سفح تلة تطل على منطقة وسط المدينة تمتد على طول شارع الملك على بن الحسين. وهو موقع أثري غني يحتوي على معالم مهمة تتضمن معبد هرقل الذي يعود إلى القرن الثاني الميلادي والقصر الأموي الذي يعود إلى القرن الثامن الميلادي. كما يحتوي الموقع على متحف أثري أنشأ في الخمسينات من القرن الماضي.

وبما أن جبل القلعة يقع داخل بعض أقدم أحياء عمان وأكثرها كثافة، وبما أنه يتكوّن من مساحة مفتوحة كبيرة ضمن محيطه فإنه رئة حضرية مهمة في العاصمة. وبجانب كونه عامل جذب سياحي هام، فإنه أيضاً مكان للراحة والإسترخاء للكثيرين. وقد نُظّمت في الموقع مؤخراً الكثير من الأنشطة العامة والخاصة، بما في ذلك المهرجانات والحفلات الموسيقيّة. وتتعرض هذه الأنشطة والحفلات للكثير من الإنتقادات إذ أنها قد تُلحق الأذى بآثار الموقع التاريخية، كما أنها مصدر إزعاج للسكان المحليين بسبب الضوضاء وحركة المرور الكثيفة التي تنتج عنها.

وتحتوي الروابط التالية على المزيد من المعلومات عن جبل القلعة: http://bit.ly/1k1mSNY ،http://bit.ly/1WMEpHG ،http://bit.ly/1hqh6DL ،http://bit.ly/1VEtHk3.